منتدى الرد على الملحدين العرب

منتدى إسلامى للرد على الملحدين

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» كلمات جذر مهن فى القرآن
اليوم في 7:16 am من طرف Admin

» قراءة فى كتاب البارع في إقطاع الشارع
أمس في 7:17 am من طرف Admin

» قراءة فى كتاب البارع في إقطاع الشارع
الأحد يوليو 15, 2018 5:40 pm من طرف Admin

» كلمات جذر مئة فى القرآن
السبت يوليو 14, 2018 7:35 am من طرف Admin

» شرب الدخان
الجمعة يوليو 13, 2018 8:13 am من طرف Admin

» كلمات جذر مور فى القرآن
الخميس يوليو 12, 2018 7:44 am من طرف Admin

» كلمات جذر ميد فى القرآن
الأربعاء يوليو 11, 2018 7:01 am من طرف Admin

» كلمات جذر ميز فى القرآن
الثلاثاء يوليو 10, 2018 7:40 pm من طرف Admin

» كلمات جذر ميل فى القرآن
الأحد يوليو 08, 2018 12:43 pm من طرف Admin

يوليو 2018

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني



التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني




    الهزم فى القرآن

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 2038
    تاريخ التسجيل : 30/11/2009

    الهزم فى القرآن

    مُساهمة  Admin في الأحد أبريل 22, 2018 1:34 pm

    الهزم فى القرآن
    هزيمة الكفار بإذن الله
    قال تعالى بسورة البقرة
    "فهزموهم بإذن الله وقتل داود جالوت " وضح الله لرسوله(ص)أن بنى إسرائيل المؤمنين هزموا أى غلبوا أى قهروا جالوت وجنوده حيث قتل أى ذبح داود(ص)قائد العدو جالوت
    هزيمة الجمع
    قال تعالى بسورة القمر
    "أكفاركم خير من أولئكم أم لكم براءة فى الزبر أم يقولون نحن جميع منتصر سيهزم الجمع ويولون الدبر " سأل الله الناس :أكفاركم خير من أولئكم والمراد هل مكذبى القرآن منكم أقوى من الكفار السابق ذكرهم فى السورة ؟والغرض من القول إخبارهم أن الكفار السابقين أقوى منهم ومن قدر عليهم يقدر على كفاركم ،ويسأل أم لكم براءة فى الزبر والمراد هل لكم عهد فى الكتاب؟وسأل أم يقولون نحن جميع منتصر أى هل نحن كل غالب ؟والغرض من السؤال هو إخبارهم أنهم مهزومون ولذا يقول سيهزم الجمع ويولون الدبر والمراد سيقهر الكفار ويعطون الظهر والمراد يهربون من المعركة وهذا إخبار للمسلمين بانتصارهم على الكفار مستقبلا
    هزيمة الأحزاب
    قال تعالى بسورة ص
    "جند ما هنالك مهزوم من الأحزاب " وضح الله أن جند ما هنالك مهزوم من الأحزاب والمراد أن كفار العصر فى أى مكان مغلوب من الفرق من المسلمين بفضل الله وهذا يعنى أن المسلمين قهروا كل الكفار فى عصر النبى (ص)

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يوليو 17, 2018 9:37 am