منتدى الرد على الملحدين العرب

منتدى إسلامى للرد على الملحدين

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» تفسير سورة البينة
أمس في 9:13 am من طرف Admin

» تفسير سورة القدر
الأحد ديسمبر 09, 2018 8:04 am من طرف Admin

» تفسير سورة العلق
السبت ديسمبر 08, 2018 9:25 am من طرف Admin

» تفسير سورة التين
الجمعة ديسمبر 07, 2018 7:29 am من طرف Admin

» تفسير سورة الشرح
الخميس ديسمبر 06, 2018 9:33 am من طرف Admin

» تفسير سورة الضحى
الأربعاء ديسمبر 05, 2018 5:05 pm من طرف Admin

» تفسير سورة الشمس
الإثنين ديسمبر 03, 2018 10:13 am من طرف Admin

» تفسير سورة البلد
الأحد ديسمبر 02, 2018 10:12 am من طرف Admin

» تفسير سورة الفجر
السبت ديسمبر 01, 2018 8:32 am من طرف Admin

ديسمبر 2018

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31      

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني



التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني




    اللزم فى القرآن

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 2179
    تاريخ التسجيل : 30/11/2009

    اللزم فى القرآن

    مُساهمة  Admin في الخميس مارس 01, 2018 12:47 pm

    اللزم فى القرآن
    وكل إنسان ألزمناه طائره فى عنقه
    قال تعالى بسورة الإسراء
    "وكل إنسان ألزمناه طائره فى عنقه " وضح الله للناس أن كل إنسان ألزمه الله طائره فى عنقه والمراد أن كل فرد جعل الله سعيه لنفسه سواء لنفعه أو لإضراره مصداق لقوله بسورة النجم"وأن ليس للإنسان إلا ما سعى "
    وألزمهم كلمة التقوى
    قال تعالى بسورة الفتح
    "إذ جعل الذين كفروا فى قلوبهم الحمية حمية الجاهلية فأنزل الله سكينته على رسوله وعلى المؤمنين وألزمهم كلمة التقوى وكانوا أحق بها وأهلها " وضح الله أن الذين كفروا جعلوا فى قلوبهم الحمية حمية الجاهلية والمراد أن الذين كذبوا حكم الله أشعلوا فى أنفسهم الثورة ثورة الكفر أى جعلوا أنفسهم تغضب لدين الكفر فأرادوا الحرب فى مكة فأنزل الله سكينته على رسوله والمؤمنين والمراد وضع طمأنينة وهى طاعة حكم الله فى قلب النبى (ص)والمصدقين بحكمه وفسر هذا بقوله ألزمهم كلمة التقوى أى أوجب عليهم حكم الطاعة والمراد فرض عليهم اتباع حكم عدم القتال فى مكة وكانوا أحق بها والمراد وكانوا أولى بطاعة حكم الله وفسر هذا بأنهم أهلها أى المؤمنون أصحاب طاعة حكم الله
    أنلزمكموها وأنتم لها كارهون
    قال تعالى بسورة هود
    "قال يا قوم أرأيتم إن كنت على بينة من ربى وأتانى رحمة من عنده فعميت عليكم أنلزمكموها وأنتم لها كارهون" وضح الله أن نوح(ص)قال لقومه :يا قوم أى يا شعبى أرأيتم إن كنت على بينة من ربى والمراد أعرفتم إن كنت على دين من إلهى أى أتانى رحمة من عنده والمراد أعطانى علم من لدنه؟والغرض من السؤال إخبارهم أنهم يعرفون أن الله أعطاه الدين وهو العلم الذى أبلغهم به ولكنه عمى عليهم أى ضلت عنهم والمراد بعد عنهم الإيمان وسألهم أنلزمكموها والمراد هل نجبركم على الدين وأنتم له كارهون أى مخالفون له ؟والغرض من السؤال هو إخبارهم أن الإجبار على الدين محرم
    ولولا كلمة سبقت من ربك لكان لزاما
    قال تعالى بسورة طه
    "ولولا كلمة سبقت من ربك لكان لزاما وأجل مسمى " وضح الله لنبيه(ص)أن لولا كلمة سبقت من الرب أى لولا حكم صدر من الله بعدم نزول العذاب الدنيوى خلف الذنب وهى كلمة الفصل مصداق لقوله بسورة الشورى "ولولا كلمة الفصل "لكان لزاما أى لكان فرضا وفسر الله كلمة الفصل بأنها أجل مسمى أى موعد محدد حدده الله من قبل لعذابهم

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 11, 2018 12:36 am