منتدى الرد على الملحدين العرب

منتدى إسلامى للرد على الملحدين

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة

» تفسير سورة الأنبياء
اليوم في 9:50 am من طرف Admin

» تفسير سورة الحج
أمس في 8:36 am من طرف Admin

» تفسير سورة المؤمنون
الإثنين يناير 21, 2019 9:57 am من طرف Admin

» تفسير سورة النور
الأحد يناير 20, 2019 9:36 am من طرف Admin

» تفسير سورة الفرقان
السبت يناير 19, 2019 9:08 am من طرف Admin

» تفسير سورة الشعراء
الجمعة يناير 18, 2019 9:51 am من طرف Admin

» تفسير سورة النمل
الخميس يناير 17, 2019 9:28 am من طرف Admin

» تفسير سورة القصص
الأربعاء يناير 16, 2019 3:04 pm من طرف Admin

» تفسير سورة العنكبوت
الثلاثاء يناير 15, 2019 9:28 am من طرف Admin

يناير 2019

الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
 123456
78910111213
14151617181920
21222324252627
28293031   

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني



التبادل الاعلاني


انشاء منتدى مجاني




    حكم القلاع السياحية

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 2233
    تاريخ التسجيل : 30/11/2009

    حكم القلاع السياحية

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء يناير 09, 2018 3:03 pm

    القلاع السياحية :
    حولت الكثير من الدول ما يسمى القلاع القديمة لمزارات سياحية كقلعة قايتباى بالإسكندرية وقلعة صلاح الدين بالقاهرة وقلعة دمشق وقلعة حلب وقلعة القطيف وقلعة بنى راشد وقلعة آلموت وتحتل تلك القلاع مساحات شاسعة وبها الكثير من المبانى الخالية حيث لا يوجد بها سكان مع أن الناس ينامون فى الشوارع والخيام بسبب تهدم بيوتهم أو عدم وجود مساكن لهم
    القلاع كانت قواعد عسكرية فيما سبق ولكنها كما يقال فقدت أهميتها العسكرية فى العصر الحديث وهو كلام مشكوك فيه حيث دارت العديد من المعارك فى الحروب المشهورة حاليا بالعالمية حول بعض القلاع والتى كان سقوطها لها أثر كبير فى مسار المعارك كقلعة ليروس التى أنتج فيلم عنها مدافع نافارون عنها وقلعة أبين ايمايل
    القلاع خاصة القلاع البحرية يجب أن يتم اسكانها بالناس فإن لم يكن بالمدنيين يتم إسكان أسر المقاتلين معهم فيها فالظهير السكانى غالبا ما كان عاملا لإحباط الهجومات العسكرية من خلال مقاومة من فى داخل القلعة للغزاة خارجها
    إبقاء القلاع بدون الاستفادة منها بإسكانها هو ضرب من الإسراف وهو التبذير المنهى عنه فى قوله تعالى:
    " ولا تبذر تبذيرا"

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يناير 23, 2019 6:34 pm